في تصنيف تعليقات المستخدمين بواسطة
حضرتكَ لم تفهم وجهة نظري لإنك مصّر أن تراها بطريقة معينه ..
كما أنني لم أفهم جزئية مما طرحته إلا بعد وقت ..
أنا كبشري لا أهتم بأن أعاقب فلان و فلانه على جريمة ما ..
و لكنني لو كنت مسؤولة عن رعيه سأهتم بفرض العقوبات للردع
و الظاهر أنه لم تكن هذه نقطة النقاش البارحه ..
فأنت لا مشكله لديك في تطبيق العقوبة و لكن المشكلة لديك
في جملة المشاعر الموجهه نحو هذا المجرم ..
أنا أرى أنني كشخص أيضاً ليس من المطلوب مني أن
أشكّل مجموعة أحكام و مشاعر تجاه شخص ليس له دور في حياتي الشخصيه
يعني لو اضطلعت على حياة هذا المجرم و وجدت الظروف التي ساهمت
في تربية مجرم في داخله ..
لو جئنا لأكثر الموازين عدالة .. اللي هوه ميزان الخالق ..
فإن الله يغفر كل الذنوب عدا تلك التي في حقوق العباد .. هل سألت نفسك لماذا
لإننا بشر بنفوس ضعيفه غير قادرين على الصفح الملائكي .. و لا على تلك القدرة الربانيه في المغفره
و قد قال الله .. و اعفوا و اصفحوا .. و العفو شيء و الصفح شيء آخر ..
فالعفو هو إسقاط العقوبة و المؤاخذه يعني أنت لا تعاقب فلان و لكن في نفسك شيء تجاهه
أما الصفح أن تسقط العقوبة و لا تؤاخذه ..
حينما جعل الله خيار العفو موجود لإنه أكثر علماً بنفوس البشر و قدراتها .. قد تستطيع أنت
أن تغفر لفلان لأنه قتل فلان و توجه جملة مشاعر تتعاطف معه .. بينما ابن المقتول قد لا يستطيع ذلك ..
و من ندم على الخطأ له دوماً الحق في فرصة جديده كفرد صالح من أفراد المجتمع ..
و أكرر .. على الصعيد الشخصي لا يهمني ان أحكم على أحد و لا أن أعاقب أحد و لا أن أوجه مشاعري اتجاه أحد
و حينما قلت رأيي خاطبتك بلغة المجتمعات ..
و أخيرااً أحب أن أقول أن العقل أمانه .. و نحن لسنا كائنات مبرمجه .

1 إجابة

بواسطة
 
أفضل إجابة
تماما هذه نقطتى بل أضفتى عليها وأحسنت
بارك الله فيكى ونفع بكى
مرحبًا بك في موقع حياتي ، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...