في تصنيف البهائية بواسطة
ما هو التلوث الإلكتروني ؟

10 إجابة

بواسطة
 
أفضل إجابة
التلوث الإلكتروني: ينتج عن الإلكترونات المنبعثة من مصادر عدة، وهي غالباً: شبكات نقل الطاقة الكهربائية - أجهزة الرادار، الكمبيوتر، الأجهزة الكهربائية المنزلية، التليفون المحمول، الميكروويف، كل أنواع الأشعة.
بواسطة
::
يوضح كتاب "التلوث الإلكتروني (التلوث الخفي)"، لمؤلفه الدكتور كمال شرقاوي غزالي، أنه يبدو كما لو كنا نعيش في غابة من الإلكترونيات، تلك التي تنبثق على هيئة سيل غير مرئي، وتحيط بنا ونجلس بينها وننام فيها ولا ندري خطورتها. فكل الأجهزة الكهربائية التي نستخدمها، أخطار كبيرة. ويلفت المؤلف إلى أنه تتمثل الأخطار الناتجة عن تلك الإلكترونيات في الإصابة بالأمراض الخبيثة، والهين منها يتمثل في القلق والصداع والتوتر وعدم الاتزان، وربما الشعور بالخوف والاضطرابات العصبية. ويعرف غزالي ماهية التلوث ومفهومه، مشيراً إلى انه أي تغير، نوعي أو كمي، في مكونات البيئة الحية أو غير الحية.. أي في المخلوقات من إنسان وحيوان ونبات، وهي المكون الحي للبيئة.. وكذلك بقية مكونات البيئة حولنا، من العناصر غير الحية.

المصدر:
https://www.albayan.ae/books/from-arab-library/2014-04-11-1.2099310
بواسطة
::
يفضل عند النوم وضع كافة الأجهزة بعيداً تماماً عن الجسم لاسيما الرأس
بواسطة
::
أعانك الله
بواسطة
اول مرة اسمع بهذا المصطلح !!
بواسطة
هل هذا يعني ان ما انا فيه من خوف و توتر و حزن قد يكون سببه هذه الالكترونات !! شكرا على المعلومة .
بواسطة
::
نعم، ومشكلته أنه تلوثه غير مرئي
بواسطة
المشكلة الاكبر هي انني يستحيل ان اعيش بدون هذا التلوث طوال حياتي .. منذ ان عرفت الالكترونيات لم افارقها يوما ..
بواسطة
*
أظنها لا تشكل خطرا جسيما على الانسان
فهي موجوده منذ بدء الخليقة في محيطنا
بواسطة
::
أضرار الميكرويف على صحة الإنسان: التسبب في خلل واضطراب في إفراز الهرمونات الذكريّة أو الأنثوية عند الشخص. التسبب على المدى الطويل من الاستخدام الكثير في إحداث تلف في خلايا الدماغ بسبب ضعف في النبضات الكهربائيّة في الرأس. فقدان التوازن النفسيّ والعاطفيّ مع الزمن. صعوبة في التذكر. ضعف عامّ في الجهاز المناعيّ عند الإنسان بسبب التغيرات الحاصلة في الغدد اللمفاوية ومصّل الدم نتيجة الأشعة التي تمتصها الأطعمة. الأشعة تعمل على تحويل المعادن إلى جذورٍ حرّةٍ وسلبيّاتٍ شاردةٍ ممّا تزيد من فرصة الإصابة بالسرطان خاصّة في المعدة والدم والأمعاء.

المصدر:
https://sotor.com/أضرار-الميكرويف/

خدمة "الواي فاي" أو "موجات الإنترنت اللاسلكية"، التي نستخدمها للاتصال بالإنترنت بدون الحاجة لكابلات، لها آثار وخيمة على صحتنا وقد تقتل في بعض الأحيان. يجب أن يعلم الجميع أن العامل الذي يقوم عادة بتركيب "الواي فاي" في بيوتنا لديه تعليمات محددة يتبعها لتقليل أضرار الواي فاي على صحته،إذ يمكن اعتبار "الواي فاي" بمثابة القاتل الصامت الذي يقتلنا ببطء.

انتشر استخدام "الواي فاي" بشكل كبير في السنوات الأخيرة، إذ يمكن استخدامه للاتصال بالإنترنت عبر الهاتف والأجهزة اللوحية والكمبيوتر طبعا وأجهزة متعددة أخرى. ويمكن للموجات التي يصدرها جهاز "الواي فاي" أن تسبب أضرارا وخيمة لصحتنا وغالبا ما نتجاهل هذه الحقيقة، لأننا لا نعرف تقريبا أي شيء عن مخاطر الواي فاي.

وقد قامت وكالة حماية الصحة في بريطانيا بدراسة، توصلت من خلالها إلى أن موجات "الواي فاي" تمنع نمو الإنسان والنباتات على حد سواء.التعرض مباشرة لموجات الإنترنت اللاسلكية أو "الواي فاي" يؤثر بشكل سلبي على المخ، مما يؤدى إلى قلة التركيز، كما يؤدي في بعض الأحيان إلى ألم في الأذنين.وثمة دراسة أجريت في جامعة كامبريدج، تشير إلى أن الترددات اللاسلكية تؤدي إلى صعوبة في الحمل، بالإضافة إلى وجوب توخي النساء الحوامل الحذر من استخدام الأجهزة اللاسلكية، وذلك لأن كثرة التعرض للأشعة قد يؤدى إلى الإجهاض.

ورغم إضرار "الواي فاي" بصحة الإنسان فإننا بحاجة إليه، لهذا ينصح باتخاذ بعض التدابير للتقليل من أضراره، كإطفاء "الواي فاي" قبل الذهاب إلى الفراش للنوم، كما يستحسن أيضا إطفاؤه عند عدم الحاجة في النهار وينصح بعدم وضع جهاز "الواي فاي" في المطبخ وفي غرفة النوم.

المصدر:
https://arabic.rt.com/news/818905-الواي-فاي-قاتل-خفي-يفتك-بنا-ببطء/
مرحبًا بك في موقع حياتي ، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...